العالم

نواف الأحمد الجابر الصباح يؤدي اليمين الدستورية أميرا للكويت

أدلا الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح اليوم الأربعاء اليمين الدستورية أميرا لدولة الكويت أمام مجلس الأمة خلفا للأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح الذي توفي عن عمر ناهز 91 عاما.

وكان الديوان الأميري في دولة الكويت قد أعلن أمس وفاة الشيخ صباح الأحمد، ونادى مجلس الوزراء الكويتي بولي العهد الشيخ نواف الأحمد (83 عاما) أميرا للبلاد عملا بأحكام الدستور.

وقال الشيخ نواف في كلمة له بعد اليمين الدستورية إننا نستذكر باعتزاز توجيهات الأمير الراحل ونصائحه السديدة، مضيفا أننا نؤكد اعتزازنا بدستورنا ونهجنا الديمقراطي، ومتعهدا بالعمل على أمن واستقرار وازدهار دولة الكويت.

وتنص المادة الرابعة من قانون توارث الإمارة في الكويت على أنه إذا “خلا منصب أمير البلاد نودي بولي العهد أميرا، فإذا خلا منصب الإمارة قبل تعيين ولي للعهد مارس مجلس الوزراء اختصاصات رئيس الدولة إلى حين اختيار الأمير”.

وفي 7 فيفري 2006 أصدر الشيخ صباح الأحمد الصباح أمرا أميريا بتزكية الشيخ نواف وليا للعهد، ليبايع في 20 من الشهر نفسه بالإجماع من قبل مجلس الأمة.

وكان الأمير الراحل قد قرر في 18 جويلية الماضي أن يتولى ولي العهد الشيخ نواف بعض الاختصاصات الدستورية لأمير البلاد بشكل مؤقت، بعد دخول الأمير المستشفى لإجراء فحوص طبية.

وبمقتضى المادة المذكورة، يتولى ولي العهد الكويتي الشيخ نواف منصب الإمارة.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق