العالم

القضاء المصري يبطل تنازل الحكومة على جزيرتي تيران وصنافير

أصدرت الإثنين، المحكمة الإدارية العليا في مصر الاثنين قرارا يبطل اتفاقية، تمنح السعودية بموجبها السيادة على جزيرتي تيران وصنافير.

ثبتت المحكمة الإدارية العليا في مصر الاثنين قرارا قضائيا سابقا ببطلان توقيع الحكومة على اتفاقية، تمنح بموجبها مصر السيادة على جزيرتي تيران وصنافير في البحر الأحمر للسعودية.

وأصدرت المحكمة الإدارية (الدرجة الأولى في مجلس الدولة) في 21 جوان ، قرارا ببطلان توقيع ممثل الحكومة المصرية على اتفاقية ترسيم الحدود البحرية، “المتضمنة التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير” للرياض.

وكانت القاهرة والرياض وقعتا هذه الاتفاقية المثيرة للجدل أثناء زيارة الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز إلى القاهرة في أفريل.

وقال القاضي في جلسة النطق بالحكم إن “سيادة مصر على جزيرتي تيران وصنافير مقطوع بها. وأن الحكومة لم تقدم وثيقة تغير ما ينال من الحكم السابق”.

كما شدد القاضي على أن “جيش مصر لم يكن أبدا قديما أو حديثا جيش احتلال، ولم تخرجه مصر خارج حدودها إلا دفاعا عن أرضها”.

Alliance Assurances

متعلقات

إغلاق