رياضة

الإسباني ريفيرا بطلا لرالي تحدي صحاري الجزائر

شهد سباق رالي صحاري الجزائر للطبعة الرابعة، الذي انطلق أمس الجمعة، وصول الدراج الإسباني ريفيرا فيكتور في المرتبة الأولى بعد اقتطاعه مسافة 205 كلم على طريق رملي فيما كانت المسافة المتبقية نحو نقطة النهاية على طريق معبد، حيث اقتطع هذا الأخير وقت قدره ( 2سا، 44 دقيقة، 57 ثانية و738 جزء من المائة).

وجاء في المركز الثاني الدراج البريطاني بلاك برن جوناثان بعد اقتطاعه ذات المسافة في ظرف (3 سا، 12 د، 04 ثا، 821 جزء من المائة)، بينما حل الفرنسي ويبل لوراند في المرتبة الثالثة.

أما في صنف السيارات، فقد أحرز الجزائري علاهم فضيل رفقة مساعده الإيطالي تونياريني، المرتبة الأولى في وقت ( 3 سا، 31 د، 17 ثا، 619 جزء من المائة)، فيما جاء بن منصور مصطفى ومساعده بن منصور عبد الحميد في المرتبة الثانية، دقناتي الهاشمي ومساعده عبد الله دقناتي من الجزائر في المركز الثالث.

وشهد صنف “الكواد” فوز الجزائري صايب محمد اسلام بالمرتبة الأولى بوقت قدره (4 سا، 22 د، 58 ثا، 092 جزء من المائة)، في حين جاء الجزائريان، رفيق طويهر، حمادوش مصطفى في المركزين الثاني والثالث على التوالي.

علما أن صايب قد انسحب رسميا من السباق نهائيا عقب اصابة محركه بالعطب. في حين حاز الجزائريان عسلوني محمد وروابح فوزي الذي تسابقا في فئة مركبات “بيغي” “سي سي في” على المرتبة الأولى بوقت قدره (5 سا، 37 د، 04 ثا، 224 جزء من المائة)، فيما جاء سيمي باولو رفقة مساعدته بيرلي سارة في المرتبة الثانية.

للإشارة، فإن السباق عرف مشاركة شاحنة واحدة تولى قيادتها الليبي أعراج عبد السلام، والذي احتل المركز 49 من ضمن 121 متسابقا. جدير بالذكر بأن المرحلة الثانية، قد جرت صبيحة اليوم، ببتيميمون على مسافة 102 كلم، ويرتقب أن تزداد المنافسة أكثر بين المتسابقين في اليوم الثالث الذي سيجري غدا الأحد وسيقطع فيه المشاركون حوالي477 انطلاقا من تيميمون نحو أدرار ثم العودة مجددا إلى نقطة الانطلاق.

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق