سياسة

مقري يكشف عن مصير مبادرة “التوافق الوطني”

أكد رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري، أن مبادرة “التوافق الوطني” التي طرحها حزبه ستبقى على طاولة الحوار إلى غاية نهاية الخريف.

وقال مقري في منشور له عبر صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”: “لا تزال مبادرتنا تصنع الحدث ويتفاعل معها الجميع، بين معارض ومبارك، وبين من يرى فيها الأمل ومن يريد أن يقتلها فورا، نستفيد من كل هذا النقاش، وكل هذا النقاش هو لصالح المبادرة”.

واضاف ذات المتحدث، بالقول: “ستبقى المبادرة مطروحة على الطاولة إلى غاية نهاية الخريف، ثم سيحدد مسارها في السنوات القليلة المقبلة”، مبرزا أن “خيرها للبلد مؤكد في العاجل أو الآجل، وخيرها للحركة في العاجل والآجل بكل تأكيد، وللعمل السياسي عموما من وجهة نظرنا”.

وفي السياق، شكر مقري كل المتفاعلين مع المبادرة الموافقين منهم والمعارضين، مشيرا إلى أن التقييم الأولي للمبادرة سيكون نهاية الشهر الجاري.

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق