سياسة

كريم يونس يُعلق على مقترح مشاركته في ادارة الحوار

يرى رئيس المجلس الشعبي الوطني الأسبق، كريم يونس، أن الوساطة والتواصل مع جميع الجهات الفاعلة في المجتمع القادر الوحيد على حلحلة الأزمة السياسية التى تعيشها البلاد منذ 22 فيفري المنصرم، كما عبر عن موافقته على مقترح مشاركته في إدارة الحوار الوطني.

وقال كريم يونس، في بيان له اليوم، تحوز “سبق برس” على نسخة منه، عقب الإفراج عن القائمة الإسمية لـ 13 شخصية كمقترح لإدارة الحوار الوطني بغية حلحلة الأزمة السياسية التى تخوضها البلاد، والتى أطلقها المنتدى المدني للتغيير، “على غرار باقي الشخصيات، فقد طلب مني ممثلون عن المجتمع المدني رسميا في مؤتمر صحفي، عقد اليوم الأربعاء 17 جويلية، الإنضمام والمساهمة إلى جانب أولئك الذين يبحثون عن طرق للخروج من الأزمة”. مضيفا في نفس الصدد: “هذه المبادرة جزء من عملية الوساطة السيادية بين أبناء الوطن، وعليه فهي تتناسب مع روح المطالبات المشروعة لملايين الجزائريين الذين خرجوا إلى الشوارع للتعبير عن غضبهم والرغبة في التغيير”.

وأكد كريم يونس، إستعداده للوساطة، معتبرا أن المأزق السياسي الذي تعيشه البلاد يحمل مخاطرا كبيرة، قائلا في ذات السياق: “ما زلت مقتنعا أنه فقط نهج الوساطة والتواصل مع جميع الجهات الفاعلة في المجتمع هو القادر على الوصول إلى نتيجة سلمية تلبي توقعات الجزائريين، وعليه آمل أن أكون جديرا بالثقة التي وضعت في شخصي”.

Alliance Assurances

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق