سياسة

حسناء البرلمان تتهم وزير الخارجية بخرق الدستور

اتهمت البرلمانية، أميرة سليم، وزير الخارجية، عبد القادر مساهل، “بضرب الدستور و قوانين الجمهورية عرض الحائط عبر انتهاج سياسة اللامبالاة كلما تعلق الأمر بشؤون الجالية”.

واستدلت البرلمانية عن الجالية في المنطقة الثالثة، في إتهامها لوزير الخارجية بعدم إجابته على العديد من الأسئلة الكتابية التي تقدمت بها منذ شهر جوان 2018، و التي تتعلق كلها بمشاكل يومية يعيشها  أفراد الجالية.

وأضافت البرلمانية عن التجمع الوطني الديمقراطي في منشور لها بموقع فايسبوك أن ” الوضعية دفعت بعض السفراء و القناصلة إلى انتهاج نفس سياسة الازدراء و اللامبالاة، بل ووصل الأمر ببعضهم إلى تأسيس جمهوريات لا تخضع للقوانين الجزائرية”.

وخاطبت أميرة سليم وزير الخارجية، قائلة “يجب أن يدرك معالي وزير الخارجية أن الجالية الجزائرية لا تتسول ولا أقوم سوى بمهام حددها لي الدستور و هي مساءلة أعضاء الحكومة دون استثناء كما جاء في المادة 152 من الدستور”.

 

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق