سياسة

تبون: أنا ضد السراقين وليس رجال الأعمال

قال المترشح للإنتخابات الرئاسية، عبد المجيد تبون، إنه سيعمل على تعويض ثروة البيترول بخلق ثروة جديدة واقتصاد المعرفة.

وقال تبون في تجمع شعبي بولاية سطيف، اليوم الاثنين، أنه ضد “السراقين” وليس ضد رجال المال واالعمال، كما يتم الترويج من قبل خصومه.

وفي هذا السياق تعهد الوزير الأول السابق بدعم ومرافقة رجال الاعمال المحترمين الذين يخلقون الثروة، ويساهمون في رفع مناصب العمل للشباب، ويقوضون عمليا الاستيراد.

وتابع تبون: “لست ضد الإستيراد، ولن امنع اي جزائري من شيئ، طلبت بصناعة الكماليات البسيطة في الجزائر بدل استيرادها، ومنع استيراد المنتجات التي تصنع في بلادنا”.

وأبدى المترشح الرئاسي إمتعاضه من خروج أموال كبرى من العملة الصعبة تحت غعطاء الإستيراد، مشددا بأن ”الاستيراد أصبح آفة بالنسبة لتضخيم الفواتير وتبييض الأموال”.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق