سياسة

بوشارب يُرحب بعودة بوحجة

أكد منسق هيئة تسيير حزب جبهة التحرير الوطني، معاذ بوشارب، أن الرئيس السابق للمجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة لا يزال مناضلا ولم يتم إقصاؤه من الحزب.

وقال بوشارب اليوم الاربعاء في رد على سؤال “سبق برس” حول المناضلين المقصيين من الحزب عن طريق المجالس التأديبية على غرار بوحجة وحسين خلدون خلال الندوة الصحفية التي عقدها عقب لقائه مع القيادي في الحزب عبد الرحمان بلعياط “هم مازالوا يمارسون حقهم داخل حزب جبهة التحرير الوطني وليسو من المقصين ولا مشكل في هذا الشيء”.

وفي ذات الشأن أكد بوشارب أن باب الأفلان مفتوحلكل مناضلي الأفلان، موضحا “أن عصر الجماعات داخل الأفلان قد انتهى واليوم توجد جبهة واحدة موحدة بكل مناضليها”، وتعهد المتحدث بإستكمال عملية إعادة كل المناضلين للحزب دون إقصاء أو تهميش أو إبعاد.

كما جدد منسق الهيئة المسيرة للأفلان التأكيد أن الحزب ماض في تأييد الرئيس عبد العزيز بوتفليقة قائلا ” نحن مستمرون مع الرئيس في تطبيق برنامجه والوقت لا يزال مبكرا للحديث عن الرئاسيات “.

وفي ذات الصدد أوضح بوشارب أن المؤتمر الإستثنائي للحزب سينعقد عند توفر كل الظروف التنظيمية التي تحقق توافقا حول رؤية موحدة لمستقبل الأفلان كونه سيعقد بإطارات ومناضلي الحزب بالعودة إلى القواعد النضالية التي اعتبرها أساس بناء هيكل الحزب.

 

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق