سياسة

بن فليس يعلق على تصريحات قايد صالح

اعتبر رئيس حزب طلائع الحريات، علي بن فليس، إجراء الرئاسيات في تاريخ 04 جويلية  مستحيلا، وربط ذلك بالوقت اللازم لإنشاء لجنة مستقلة لمراقبة الانتخابات.

وفي تعليقه على تصريحات رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح، أوضح بن فليس ” إذا لم يتحدث عن تاريخ 04 جويلية من أجل الانتخابات الرئاسية عبر تصريحاته اليوم،  فهذا يعني أنه يسير مع مطالب الشعب الجزائري”.

وتابع المتحدث “لا تصح إجراء انتخابات مستقبلا إلا بإشراك من يجب إشراكهم من أجل ايجاد الأدوات التي تدير وتسير الانتخابات ومنها اللجنة المستقلة التي دعا نائب وزير الدفاع إلى إنشائها”.

وتساءل بن فليس خلال مشاركة له في حصة بقناة البلاد، عن “مصير الإدارة في الإنتخابات المقبلة وكيف ستكون اللجنة المستقلة، ما هي مهامه التي ستعمل على تطبيقها في الميدان”.

ودعا رئيس حزب طلائع الحريات الجميع إلى الحوار، موضحا في هذا السياق بأنه “لا بد من حوار شامل للطبقة السياسية وللحراك الشعبي حول موضوع اللجنة المستقلة”.

 

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق