سياسة

بن خلاف يوجه سؤالا لنائب وزير الدفاع عن حادثة سقوط الطائرة العسكرية

طالب النائب البرلماني عن الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء، لخضر بن خلاف، بتوضيح أسباب سقوط الطائرة العسكرية ببوفاريك نهاية الأسبوع المنصرم.

واستوضح بن خلاف في سؤال كتابي رفعه نائب وزير الدفاع الوطني قائد أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح عن الإجراءات المتخذة مستقبلا لمنع تكرار مثل هذه الحوادث الأليمة، سيما مع ارتفاع عددها في السنوات الأخيرة، حسبه.

وأشار بن خلاف في نص السؤال الذي  تحوز “سبق برس” نسخة منه، بأن تكرار حوادث الطيران العسكري في السنوات الأخيرة، يطرح تساؤلات عديدة عن أسباب وخلفيات هذه الحوادث المتلاحقة، خاصة خلال الخمسة سنوات الأخيرة.

وأوضح نفس المصدر بأن تساؤلات كثيرة تطرح حول “إن كانت الأخطاء البشرية أو التقصير في صيانة الطائرات العسكرية، وراء تكرار حوادث الطيران العسكري خاصة بالطائرات المخصصة لنقل الأشخاص”، معتبرا بأن “الحوادث السابقة بقيت بدون نتائج تحقيقات نهائية، واكتفي فيها بالأسباب العمومية التي ترجع إلى الأحوال الجوية أو عطب في إحدى المحركات، ما يفتح باب التأويلات على مصرعيه” حسب ذات المصدر.

ولفت النائب البرلماني إلى أن الشعب الجزائري الذي تضامن وتعاطف مع ضحايا هذه الحادثة الأليمة وعائلاتهم، هو شغوف أيضا بأن يعرف الأسباب الحقيقية للحادث، من أجل أن يطمئن على طيران بلاده، وكذا لتهدأ نفوس عائلات الضحايا، متسائلا عن الإجراءات التي تنوي السلطات اتخاذها، لمنع تكرار مثل هذه الحوادث الأليمة، بغض النظر عن أسباب وقوع حادث 11 أفريل الجاري إن كان بشريا أو تقنيا.

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق