سياسة

بلعيد: “الشعب سيختارني رئيسا لأنني نظيف”

أكد المترشح للانتخابات الرئاسية، عبد العزيز بلعيد، أن الشعب الجزائري سيضع ثقته فيه خلال الانتخابات المقررة يوم 12 ديسمبر الجاري لأن يداه نظيفتان وغير ملطختان في التسيير مع النظام السابق.

وقال بلعيد في تجمع شعبي بولاية أم البواقي، اليوم: “الجزائر في منعرج خطير والشعب يجب أن يختار مصيره يوم 12 ديسمبر، سننطلق معا مهما كانت المناورات ومهما كانت المساومات”.

وتابع المتحدث: “لا أظن أن الشعب سيختار غيري يوم 12 ديسمبر، الشعب سيختار بلعيد لأنه خريج المدرسة الجزائرية، لأنه شخص نظيف ويداه لم تتلطخ بالتسيير في هذه السنين، ولأنه مناضل تربى وترعرع في منطقة اندلاع الثورة وسط الرجال، لست تاجرا بالسياسة ولا بالمبادئ والقيم، لقد ناضلت منذ صغري وتعلمت من المجاهدين”.

وأضاف مرشح جبهة المستقبل: “القرار يرجع للشعب وعلى كل جزائري تحمل مسؤوليته في هذه المرحلة الخطيرة أمد يداي لكم لأني أريد خدمة بلدي، ولأنه لابد من بناء دولة المؤسسات التي تقوم على الحق والقانون”.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق