سياسة

الرئيس الجديد للكتلة البرلمانية للأفلان يدعو بوشارب للإستقالة من منصبه

دعا رئيس الكتلة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني، خالد بورياح، رئيس المجلس الشعبي الوطني معاذ بوشارب للاستقالة من منصبه إستجابة لمطالب الشعب الجزائري.

وقال بورياح في اتصال مع “سبق برس” إن “الكتلة البرلمانية للحزب العتيد في الغرفة السفلى للبرلمان ستحاول تفعيل مبدأ التفاوض مع رئيس المجلس الشعبي الوطني، لكي يستقيل من منصبه”، مضيفا في هذا السياق ” سنعمل عل إيصال مطالب الشعب الجزائري للمجلس الشعبي الوطني لأن الأفلان جزأ من الشعب”.

وشدد المتحدث بأن التنسيق بين نواب الحزب العتيد سيكون المهمة التي تنتظره في الظرف الحالي التي تمر بها البلاد، خاصة وأن مطالب الشعب الجزائري يجب أن تكون مسموعة، متابعا:” الأمين العام لحزب جبهة التحرير محمد جميعي أكد في الكثير من المرات بأن صوت الشعب يجب أن يصل لكل المؤسسات الدستورية التي يتواجد بها نواب الأفلان”.

وتم اليوم تنصيب خالد بورياح رئيسا للمجموعة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني خلفا للنائب محمد بوعبد الله.

 

 

متعلقات

تعليق واحد

  1. السلام عليكم و رحمة الله و بركاته إن الأفلان و للأسف جزء من الأزمة هذا الحزب كان يجب أن ينحل بعد إستقلال الجزائر مهمته إنتهت في 5 جويلية 1962 إذا فعلا تريد يا خالد بورياح الخير للبلاد أطلب من الأمين العام للحزب أن يغير تسمية الحزب لتثبت حسن نواياك من أجل الخروج من الأزمة.فعلا يجب على كل الرلمانيين أن يستقيلوا من مناصبهم لإرغام بوشارب للإستقالة.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: