سياسة

الحرية والعدالة يدعو للتصويت بـ “نعم” على مشروع الدستور

أكد رئيس حزب الحرية والعدالة بالنيابة، جمال بن زيادي، الدعم الكامل لمشروع الدستور، ودعا مناضلي الحزب للتصويت بـ “نعم” في الاستفتاء الشعبي المُقرر يوم 1 نوفمبر المقبل.

ودعا بن زيادي في ندوة صحفية اليوم، مناضلي و أنصار الحزب إلى المشاركة الفعالة في إنجاح هذا الاستحقاق الانتخابي.

وأعرب رئيس حزب الحرية والعدالة بالنيابة عن استعداد التشكيلة الرئاسية للمشاركة في حملة التحسيس الخاصة بالاستحقاق الانتخابي المقرر في 1 نوفمبر، مشيرا إلى أنه تمت مراسلة رئيس الجمهورية لهذا الغرض وهي حاليا بصدد انتظار القرار الذي سيصدره في هذا الشأن.

وشدد المتحدث بأن المرحلة الحالية تقتضي “الأخذ بالممكن والتحلي بالواقعية وهو ما دفع المجلس الوطني المجتمع في دورته 14 المنعقدة نهاية الأسبوع به إلى التصويت بالأغلبية لصالح التعديل الدستور”.

وأشار جمال بن زيادي إلى أنه تم الأخذ بـ 15 مقترحا من أصل 45 مقترح قدمه الحزب في إطار إثراء مسودة الدستور، على غرار المحافظة على تسمية الحراك الشعبي بدل الحركة الشعبية التي وردت في المسودة.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق