سياسة

البناء تطالب بإطلاق سراح المجاهد لخضر بورقعة

طالبت حركة البناء الوطني، بإطلاق سراح المجاهد لخضر بورقعة، وهذا يوم بعد إطلاقه لرسالة من وراء القضبان وضح خلالها تصريحاته السابقة.

وقال التشكيلة السياسية التي يقودها عبد القادر بن قرينة، في بيان لها اليوم :”إننا في حركة البناء الوطني ندعو إلى إطلاق سراح المجاهد لخضر بورقعة الذي تظل مواقفه الإيجابية وجهاده من أجل تحرير الجزائر من الإستعمار، وتاريخه النضالي الوطني المستمر وسنه المتقدم كلها عوامل تشفع له لينعم بالحرية وتقال عثراته مهما كانت في ظل التحول السياسي الذي تشهده البلاد، وألا يُحاسب على تسييسبعض الجهات لأمر اعتقاله والتي بعضها يدخل في دائرة التأزيم”.

وتابع المصدر نفسه:” إن الجزائر وفي ظل الثورة المباركة تتجه لإنتخابات رئاسية وتسعى إلى إعادة بناء مؤسساتها الدستورية من خلال السيادة الشعبية ستحتاج إلى مزيد من إجراءات الطمأنينة والتجاوز وتقريب الرؤى والتسامح”.

وتجدر الإشارة إلى أن المجاهد لخضر بورقعة، يتواجد رهن الحبس المؤقت، بأمر قاضي التحقيق بمحكمة بئر مراد رايس، منذ يوم 30 جوان الفارط، بتهمة إهانة هيئة نظامية، والمساهمة في إضعاف الروح المعنوية للجيش.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق