سياسة

البناء تحمّل بلعيز الفصل في ترشح بوتفليقة

حمل نائب رئيس حركة البناء الوطني، أحمد الدان، المجلس الدستوري الفصل في قبول ترشح رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة لعهدة جديدة، بعد تطرقه أمس لمرضه في رسالة إعلان ترشحه .

واعتبر الدان، في اتصال مع “سبق برس”، ترشح بوتفليقة لرئاسيات 18 أفريل منتظرا، بعد أن تم التحضير لذلك منذ مدة، مؤكدا بأن البناء ليست ضد ترشح أي شخص، والمجلس الدستوري هو الهيئة الوحيدة المخولة بقبول ورفض أي ملف من المترشحين لهذا الاستحقاق الرئاسي.

وفي السياق أوضح نائب رئيس حركة البناء، بأن رسالة إعلان ترشح رئيس الجمهورية حملت العديد من النقاط المهمة، مضيفا:” تحدث عن مرضه وهذا أمر لا يجب أن يمر هكذا بسهولة”، في حين شدد بأن الحركة لا تنكر عديد الانجازات المحققة منذ توليه الحكم سنة 1999.

ومن جهة أخرى، نفى الناطق الرسمي باسم مترشح البناء عبد القادر بن قرينة، إغلاق اللعبة السياسية بعد ترشح بوتفليقة، متابعا:” التحدث بهذا المنطق يجعلنا نسير نحو المجهول، ولغة التيئيس لن نركز عليها”، في حين أوضح بأن اللعبة أُغلقت في 1999 و 2004 و 2009 و2014، والحركة حسبه تخشى إغلاق التنافسية بين المترشحين.

ولم يستبعد الدان، لجوء حركته إلى مقاطعة الرئاسيات إذا ما ظهرت مؤشرات تلزم ذلك، قائلا:” نحن منفتحون على كل الاحتمالات وما يتم إقراره سيكون لصالح الشعب الجزائري بصفة عامة”.

وفي سياق أخر كشف نائب رئيس حركة البناء الوطني، عن لقاء تشاوري غدا مع رئيس جبهة العدالة والتنمية، عبد الله جاب الله، في إطار مبادرة التوافق على مرشح للمعارضة التي يقودها هذا الأخير، مؤكدا بأن البناء لا ترى غير بن قرينة مرشحا لهذا الاستحقاق.

Alliance Assurances

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق