أعمدة الرأي

دعوا الدولة تختار إطاراتها

لا يبدو من طريقة تعيين إطارات الدولة والأساليب المعتمدة في انتقاء كوادر البلاد المؤهلة لتسير الشأن العمومي أن هناك معايير واضحة لتعين الكفاءات القادرة بحكم الخبرة العلمية والمهنية على إدارة قطاع معين أو المساهمة في تفعيل نشاطاته مهمها كان طابع المؤسسة والهيئة التي يعين فيها الاطار الجزائري الذي قد يقضي سنوات من عمره المهني في منصب واحد لا يكتشف ابداعه الا زملائه في العمل .
لو يقوم الوزير الأول عبد المجيد تبون باستحداث هيئة وطنية لإكتشاف الكفاءات والإطارات الجزائرية المبدعة في الإدارة والعمل التقني والمؤسساتي كما تم تدوال إنشاء هيئة وطنية لمراقبة تسير المال العام وما أكثر الكفاءات والإطارات التي تبحث عن فرص لو يتم استحدث هيئة من هذا القبيل سيكون هذا اجراءا منصفا في حق الكثير من الكفاءات التي لم تعين في مواقع ووظائف تستحق أن تتواجد فيها بعد أن سلبت منها ثقافة المحصاصة في التعينات وكولسة التعيين بالمعرفة حقها في تبوء وظائف سامية في الدولة .
كم من إطار جزائري لا يكتشف إبداعه وتلفت كفائته الانتباه إلا اذا اتيحت له فرص خارج الكفاءة والمقصود ”المعارف والولاءات ” ليكون في موقع متقدم في الوظائف الموجودة في الدولة .
المزيد

متعلقات

إغلاق