أوضح وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي أن الجزائر “دولة اجتماعية ولن تتراجع عن مبادئ وقيم الدولة الاجتماعية والتي يحرص رئيس الجمهورية على التأكيد عليها في كل مناسبة.

لدى اجتماعه بإطارات ولاية “عين صالح” المنتدبة، شدّد “بدوي”: “نحن عازمون على اتخاذ كافة الإجراءات القانونية التي تتوافق مع المواثيق الدولية بهدف الحفاظ على أمن واستقرار البلاد وحدودها”، مشيرا إلى أنّ “هذه الإجراءات ستتم بالتنسيق بين وزارة  الخارجية ونظيراتها من النيجر ومالي وعدة بلدان افريقية أخرى”.

ومن جهة اخرى، أكد وزير الداخلية، أن الدولة سترافق كل  المواطنين المتضررين من الكوارث الطبيعية بمن فيهم المتضررون من الإمطار الأخيرة التي مست ولايات الجنوب، وهذا “تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية السيد  عبد العزيز بوتفليقة”.