الحدث

نقابة ممارسي الصحة تبارك قرار تحويل الفنادق إلى مستشفيات

بارك رئيس النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية، الدكتور الياس مرابط، اقتراح وزير الصحة المتعلق بتحويل الفنادق إلى أسرة استشفائية للتكفل بالمصابين بكورونا الذين هم في حالة ليست خطيرة، ووصفه بـ ”القرار الصائب”.

وقال مرابط في تصريح لـ”سبق برس”، اليوم الأحد: “مثلا في عدة دول أجنبية تم التكفل بالمصابين بكورونا في منازلهم وليس حتى في فنادق”، مضيفا في السياق “قدمنا في شهر مارس مقترحا بتخصيص أماكن للمصابين خارج المستشفيات”.

من جهة أخرى، كشف النقابي عن تسجيل أزيد من 2000 إصابة وأكثر من 40 حالة وفاة بكورونا ضمن الأطقم الطبية، مضيفا “وصلنا اليوم نبأ مدير مستشفى بالأغواط بعد إصابته بالفيروس، إضافة إلى وفاة طبيب في بسكرة”.

وفي رده على سؤال حول تأثير سوء توزيع الإمكانيات بين المستشفيات على أداء الكوادر الطبية، قال المختص إن “الأمر ليس بالجديد، خاصة وأنه يضطر بالمواطن إلى التنقل مئات الكيلومترات من أجل العلاج”.

وفي السياق ذاته، أضاف مرابط أن “أزمة كورونا كشفت الكثير من الأمور التي كان متسترا عنها، ولا تصل إلى المسؤولين وحتى لرئيس الجمهورية”.

وأشار إلى أن “بعض الولاة لا يمنحون تعليمات بتخفيض عدد الإصابات والوفيات”، مضيفا ” يعتقدون أنه بهذه الطريقة سنعالج هذا المشكل، بل بالعكس سنزيده تعقيدا”.

ولم يخفي -محدثنا- وجود سوء تسيير وتوزيع داخل المنظمة الصحية العمومية، سواء من الموارد البشرية أو القدرات اللوجيستيكية إضافة إلى “عدم وجود تنسيق مع القطاع الخاص الذي به إمكانيات غير مستغلة لحد الآن”.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق