الحدث

مقري يُعلق على حادثة “بيراف”

طرح رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، العديد من التساؤلات حول  وقوف رئيس اللجنة الأولمبية، مصطفى بيراف اثناء عزف اشيد الإحتلال الصهيوني  في فعاليات الدورة الدولية للجودو في باريس، وهي الحادثة التي آثارت حفيظة الجزائريين عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وتساءل مقري في تغريدة له عبر حسابه بموقع تويتر: “وقوف رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية، مصطفى بيراف، لنشيد دولة الاحتلال الصهيوني: هل الفيديو مفبرك كما يقول البعض؟،  هل هي سقطة شخصية؟، هل هو تآمر على الجزائر الجديدة؟، هل يمثل عمقا خفيا في الجزائر الجديدة؟”، تاركا الإجابة على أسئلته لموقف “الجزائر الجديدة” من القضية مستقبلا.

 

 

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق