الحدث

الإنارة العمومية والمساجد الأكثر استهلاكا للطاقة

شدد، وزير الداخلية والجماعات المحلية و التهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، على ضرورة التقليل من إستعمال الطاقات التقليدية في البلديات والتوجه نحو الطاقات البديلة.

وقال بدوي، في كلمته الإفتتاحية للملتقى الوطني حول الجماعات المحلية والإنتقال الطاقوي، اليوم السبت، إن الإنارة العمومية والمساجد هم الأكثر استهلاكا للطاقة، معلنا بأن 5 بالمائة من ميزانية البلديات تذهب لتسديد فواتير الطاقة.

وأوضح الوزير أنه تم إعطاء الأوامر لكل الإدارات والبلديات من أجل تغيير المصابيح الكلاسيكية إلى مصابيح قليلة الاستهلاك من أجل التخفيف والحد من الاستهلاك.

وفي ذات الصدد أكد بدوي أن استعمال الطاقة الشمسية أصبح أكثر من ضرورة في الجزائر خاصة في المناطق الصحراوية والهضاب العليا لما له في فائدة على البيئة وتوفير مناصب الشغل.

وفي السياق، أعلن الوزير عن تعيين المكلفين بالطاقة على مستوى 48 ولاية وكذا الولايات المنتدبة من أجل متابعة البرامج المحلية في هذا المجال، خاصة ما تعلق بالمخطط الوطني لترشيد استهلاك الطاقة والذي سيدخل حيز التنفيذ في السداسي الثاني من السنة الجارية ويستمر لثلاثة سنوات قادمة.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق