الحدث

عيسى يضع الأئمة تحت تصرف مدراء الأمن لمحاربة العنف في الملاعب

قال وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، أن أعمال العنف التي شهدتها ملاعب ولايتي قسنطينة ووهران الجمعة الماضي، مسيئة لصورة الجزائر ولشهداء الأربعاء الأسود.

وفي تصريح للصحافة على هامش الزيارة الميدانية التي قادته اليوم لولاية قسنطينة، أكد عيسى أن الجزائر عتبر  رائدة في محاربة التطرف، وعليه فإن صور مثل التي بثت عبر مختلف القنوات ووصلت للعالم ككل من شأنها الاساءة لصورة الجزائر في العالم، محملا بعض وسائل الإعلام مسؤولية ما يحصل من عنف في الملاعب بسبب تضخيمها للأحداث.

وفي السياق، أكد ذات المتحدث، أن جميع أئمة الوطن تحت تصرف الولاة ومدراء الأمن للاستعانة بهم في محاربة العنف بالملاعب.

للإشارة، فقد أشرف الوزير بقسنطينة على إحياء يوم العلم المصادف لذكرى رحيل العلامة الشيخ عبد الحميد بن باديس الذي وافته المنية في مثل هذا اليوم من العام 1940. كما أشرف عيسى على افتتاح ملتقى دولي موسوم “راهن الإعلام الديني وآفاقه” بجامعة الأمير عبد القادر للعلوم الإسلامية.

 

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق