الحدث

عيسى: مؤذن الحرم المكي سيرفع أول آذان في مسجد الجزائر

كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، أن مؤذن الحرم المكي، علي أحم ملا، سيكون أول من يرفع الآذان في مسجد الجزائر بعد تدشينه من قبل رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، قريبا.

وأفاد عيسى خلال حلوله ضيفا على منتدى “المجاهد” بأن المقابر المسيحية التي شُيدت في عهد الاستعمار الفرنسي أصبحت الآن أملاكا وقفية تحوز عليها الجزائر، متابعا:” إضافة إليها مقابر المسلمين التي تعد هي الأخرى أملاكا وقفية”.

وطالب الوزير  الأئمة إلى دعوة المواطنين لحماية المقابر والسهر على تهيئتها، مشددا بأن الأملاك الوقفية للجزائريين تضاعفت بمرتين، سيما بعد أمر السلطات الفرنسية بإخلاء المقابر المسيحية.

وأكد  وزير الشؤون الدينية والأوقاف بأن استرجاع الأملاك الوقفية لما تعد صعبة، لكونها أضحت ترتكز على شاهدين فقط .

وكشف عيسى بأن “مركز الأرشيف الوطني استرجع وثائق عديد خاصة بجزائريين في عهد الوجود العثماني بالجزائر منها وثائق تؤكد أملاك وقفية لجزائريين في العاصمة، وهي مخطوطة بالخط التركي العثماني، ما يوجب دراستها لإيجاد أصحابها”.

وفي سياق آخر، أشار محمد عيسى إلى عودة بعض الجزائريين من مناطق الصراع في المشرق، بسبب توجههم الفكر ي الخاطئ، قائلا:” يجب أن نوضح بأن عدد الجزائريين في تنظيم داعش الارهابي قليل جدا مقارنة ببلدان أخرى”.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق