الحدث

شاهد | أطباء العاصمة ينتفضون ضد التمديد وتأجيل الإنتخابات

نظم اليوم، المئات من الأطباء وعمال قطاع الصحة وقفة احتجاجية في ساحة أول ماي قبالة المدخل الرئيسي للمستشفى الجامعي مصطفى باشا، تنديدا بقرارات رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، وتمديد العهدة الرابعة وتأجيل الانتخابات الرئاسية التي كانت مقررة يوم 18 أفريل المقبل.

وسار أصحاب المآزر البيضاء حوالي الساعة العاشرة صباحا عبر شارع حسيبة بن بوعلي ليصلوا إلى ساحة البريد المركزي وسط العاصمة.

ورفع المحتجون شعارات سياسية مساندة للحراك الشعبي المناهض لقرارات الحكومة، من أبرزها “جزائر حرة ديمقراطية” و شعار ” لا تأجيل لا تمديد”، إضافة إلى لافتات كتب عليها “سلمية سلمية” في إشارة إلى سلمية الاحتجاجات، و”إحترام إرادة الشعب”.

وقد رفضت، أمس، 5 نقابات مستقلة لقطاع الصحة، دعوة رسمية من رئاسة الحكومة لعقد لقاء تشاوري، حول تشكيل الحكومة، دعما للحراك الشعبي الذي إنطلق منذ 22 فيفري المنصرم.

 

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق