الحدث

رفع الحجر الصحي مرتبط بتراجع الإصابات

أكد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد، اليوم الخميس أن تخفيف إجراءات الحجر الصحي مرتبط في الأساس بتحسن الوضع الوبائي، مشيرا إلى إمكانية إطلاق مخطط لرفع الحجر الصحي عند تراجع عدد حالات الإصابة إلى ما دون الـ 50 حالة يوميا.

وقال الوزير بن بوزيد خلال نزوله ضيفا على أمواج القناة الثالثة للإذاعة الوطنية: “عندما يتحسن منحنى عدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا وعندما تنخفض الأرقام ويكون لدينا اليقين الكافي بأنه ليس هناك بؤر مقلقة سنقترح إجراءات لرفع الحجر الصحي”، ليسترسل: “إذ لا يمكن التفكير في رفع الحجر الصحي، إلا إذا كانت هناك مؤشرات مشجعة”.

وفي السياق ذاته، أوضح المسؤول الأول في وزارة الصحة بأن المرجعية في التوجه نحو هذا الإجراء تتمثل في الأرقام الخاصة بعدد الإصابات والوفيات، مضيفا: “إذا شرعت الأرقام في النزول وأصبحت على هذا المنوال بصفة دائمة سيأتي وقت، لا يمكنني أبدا أن أقول لكم متى ولا أي أحد آخر غيري يمكنه قول ذلك، حينها سنشرع في إجراءات رفع الحجر الصحي تدريجيا”.

 كما استبعد الوزير بن بوزيد تشديد إجراءات الحجر الصحي بعد 30 ماي، قائلا: “سنتجه أكثر نحو التفكير في تخفيف إجراءات الحجر الصحي بدل تشديدها”.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق