الحدث

حجيمي يرد على دعاة تحريم الإحتفال بالمولد النبوي الشريف

قال رئيس نقابة الأئمة، جلول حجيمي، إن الإحتفال بمولد الرسول الكريم ليس احتفالية الصوفية بل إحياء للسيرة النبوية، مؤكدا أن الناس أحرار في الإحتفال به من عدمه ماداموا لا يسيؤون للنبي الكريم.

وشدد حجيمي في تصريح لـ “سبق برس ” بأن لا حرج ديني في الإحتفال بذكرى مولد الرسول بشرط عدم الاساءة لرسول الكريم وصحابته وأهل البيت.

وأضاف محدثنا أن الأئمة خصصوا خطبة يوم الجمعة للتذكير بخصال النبي عليه السلام وشددوا على ضرورة الاقتداء بالسنة النبوية الشريفة، حيث يعود الجدل كل سنة مع اقتراب المولد النبوي الشريف وظهور  تيارات تحرم الإحتفال بالمولد اللنبوي الشريف.

وقال حجيمي إن الأئمة وجهوا نداءا للمواطنين أكدوا فيه بأن هذه الإحتفالات احياء لسيرة الرسول وليست بحاجة لفتوى ومن تركها لا ذنب عليه.

وتجدر الإشارة أن  وزارة الشؤون الدينية والأوقاف خصصت عدة قوافل تجوب التراب الوطني تضم في صفوفها أساتذة وأئمة و لإحياء سيرة رسول الله.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق