الحدث

حاملو الشهادات التطبيقية يستنجدون بالرئيس تبون

استنجد حاملو الشهادات الجامعية التطبيقية برئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، من أجل تفعيل مرسوم تصنيفهم في الخانة “أ” من الشهادات الجامعية.

وانتقدت جمعية “آفاق لحاملي الشهادات التطبيقية”، في بيان لها، اليم، تحوز “سبق برس” على نسخة منه، عدم تطبيق المرسوم الرئاسي  266/14 بعد 6 سنوات من إقراره، موجهة نداء استغاثة لرئيس الجمهورية عبد الجيد تبون والوزير الأول عبد العزيز جراد، من أجل الفصل نهائيا في ملفهم.

ودعت الجمعية إلى فتح تحقيق في الملف، الذي وصفته بأنه يندرج في إطار التلاعب بالحقوق الشرعية للعمال عبر عدة قطاعات.

وكشفت عن رقم 500 ألف عامل من هذا الصنف على مستوى 43 قطاعا سواء التابع منها للوظيفة العمومية أو للقطاع الاقتصادي.

هذا وينص المرسوم 266/14، على تصنيف حاملي شهادة الدراسات الجامعية التطبيقية للتعليم العالي في الخانة “أ”، مع الإطارات الجامعية ولكن لم يتم تفعيل هذا المرسوم عن طريق إصدار مراسيمه التنفيذية لـ 43 قطاعا الذي يوظف هذه الفئة.

متعلقات

تعليق واحد

  1. هاته الأيام نلاحظ كثيرا من الإستنجاد ؟ حراقة…جامعيون…أهل الصحراء بسبب ما بدر عن وزير البريد و المواصلات….

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: