الحدث

بوقادوم: قرار فتح المجال الجوي من صلاحيات اللجنة العلمية

أكد وزير الشؤون الخارجیة، صبري بوقادوم، أن قرار فتح المجال الجوي أمام رحلات الطيران المدنية من صلاحيات اللجنة العلمیة لرصد ومتابعة تطور فيروس كورونا.

وقال بوقادوم في حوار مع قناة “فرانس 24”: “إن اللجنة المكونة من علماء وأطباء وعلماء اجتماع يقدمون توصیات للحكومة من أجل اتخاذ القرارات المناسبة في ظل الجائحة”، مؤكدا بأن “الجزائر تولي الأسبقیة للمبدأ الوقائي على جمیع المبادئ الأخرى”.

وفي سياق مغاير، تحدث بوقادوم عن زيارته الأخيرة إلى تركيا، مشيرا إلى أنه عرض أمام الرئيس أردوغان تصور الجزائر لإيجاد حلول سياسية سلمية للأزمة الليبية، الذي أبدى -أي أردوغان- اهتمامه لوجهة النظر الجزائرية.

وبخصوص المساعي الجزائرية-التونسية لاستضافة حوار بين الفرقاء الليبيين، أكد وزير الخارجية أن العمل جار لإقناع جميع الأطراف المتصارعة بضرورة الجلوس إلى طاولة الحوار بإشراك جميع دول الجوار وكذا كل الدول التي لها علاقة بالأزمة.

كما جدد صبري بوقادوم موقف الجزائر الرافض لتوريد السلاح إلى داخل ليبيا، لتفادي الحرب بالوكالة التي تريد بعض الأطراف خوضها على التراب الليبي -حسبه-، مذكرا بمطلب مؤتمر برلين الذي دعا لوقف تزويد الليبيين بالأسلحة.

أما بالنسبة للتطورات الأخيرة في مالي، قال وزير الخارجية: “إن الجزائر ترفض أي تغيير غير دستوري، وقد أبلغت خلال زيارتي إلى باماكو أعضاء المجلس العسكري في مالي بموقف الجزائر”، موضحا بأن الجزائر طلبت من أعضاء المجلس الدخول في مرحلة انتقالية قصيرة لتسليم السلطة وفق أُطر دستورية.

كما أكد ضيف “فرانس 24” أن من مصلحة الجزائر توفر نوع من الاستقرار السياسي والأمني في دول الجوار.

وفيما يتعلق بالعلاقات الجزائرية الفرنسية، قال بوقادوم أن الجزائر تتمنى تحسين العلاقات الثنائية مع فرنسا بحكم الوضع الخاص الذي تتميز به، كما وصف علاقة الرئيس تبون بنظيره الفرنسي بـ”الممتازة”، ما يبعث على التفاؤل حول مستقبل العلاقات بين البلدين -كما قال-.

وشدد بوقادوم أن ملف الذاكرة يشكل نقطة مهمة في علاقة الجزائر مع فرنسا، مبديا ارتياحه من تعيين المؤرخ بنجامين ستورا لتولي الملف عن الجانب الفرنسي.

ويرى الوزير أن استرجاع الجزائر لجماجم شهداء المقاومة من فرنسا من شأنه فتح المجال لحل مزيد الملفات العالقة على غرار الأرشيف والتفجيرات النووية في صحراء الجزائر، مشيرا إلى وجود تنسيق مع الجانب الفرنسي قصد التحضير لزيارة الرئيس تبون إلى فرنسا بعد الخروج من جائحة كوفيد-19.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق