الحدث

بعد تضارب المعلومات..النيابة العامة تصدر بيانا ثالث يخص حادثة وادي أرهيو

أصدرت  النيابة العامة توضيحا يخص بيانا صحفيا صدر عن وكيل الجمهورية بمحكمة وادي أرهيو وتطرق للأحداث التي شهدتها المدنية ليلة أمس والمتعلقة بحادث مرور راح ضحيته القاصر س مأ البالغ من العمر 15 سنة.

وأعلمت النيابة العامة أنه بعد التحقيق تبين أن السيارة التي تسببت في الحادث ملك خاص لموظف الشرطة مرتكب الحادث، وهي من نوع رونو ميغان بيضاء الللون مرقمة في ولاية غليزان، وليست تابعة لمصالح الأمن.

ويأتي التوضيح الثالث الصادر عن جهة رسمية على خلفية تناقض ظهر في بيان وكيل الجمهورية الذي جاء فيه أن دراجة الضحية اصطدمت بسيارة تابعة لمصالح الشرطة لأمن الدائرة، في حين أشار بيان المديرية العامة للأمن الوطني بأن السيارة ملك لعون الشرطة الذي كان في فترة عطلة.

 

doc00167420190919140154

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق