الحدث

الوزير الأول: أطراف تقف وراء خرق الإجراءات الوقائية للوصول للفوضى

قال الوزير الأول، عبد العزيز جراد، إن هناك فئة من المواطنين غير واعية بالمخاطر الصحية تتحمل مسؤولية تطور جائحة كورونا ببلادنا في الأسابيع الأخيرة.

وشدد جراد خلال تصريح له لوسائل الإعلام على هامش زيارته لولاية تندوف اليوم بأن من لا يحترم شروط الوقاية ووضع الكمامة لهم مسؤولية غير مباشرة في وفاة بعض الجزائريين ماداموا لم يحموا أنفسهم.

وتابع الوزير الأول: “الناس الذين يشجعون الناس للخروج الشباب بدون كمامة وبدون وقاية لهم خلفيات أخرى وهم لا يقيمون بالجزائر”.

وأكد جراد على ضرورة تطبيق القانون بصرامة وردع المخالفين، وأضاف في هذا السياق: “لا يمكن أن نقبل بوجود أشخاص يريدون أن تصل البلاد إلى الفوضى ولهم أغراض أخرى”.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق