الحدث

المهندسون يلتحقون بالحراك الشعبي

نظم اليوم المهندسون المدنيون وقفة احتجاجية أمام البريد المركزي وسط الجزائر العاصمة، أيدوا عبرها الحراك الشعبي المستمر منذ 22 فيفري.

ورفع عشرات المهنديس لافتات تندد بقرارات تأجيل رئاسيات 18 أفريل وتمديد العهدة الرابعة، داعين إلى التغيير وضرورة استجابة السلطة لمطالب الحراك الشعبي المشروعة.

وشدد المهندسون المحتجون على ضرورة الاستجابة الفورية لمطالب الشعب الجزائري، مع محاسبة بعض رجال الأعمال.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق