الحدث

المنظمة الوطنية للمجاهدين: نعيمة صالحي مجنونة ويجب تجاهلها

دعا المجاهد محند واعمر بن الحاج الأمين العام بالنيابة للمنظمة الوطنية للمجاهدين، رئيسة حزب العدل والبيان نعيمة صالح، “للتوجه لمصلحة الأمراض العقلية”، وذلك على خلفية تطاولها على المجاهدة جميلة بوحيرد وسكان بعض نواحي البلاد.

وقال بن الحاج في فيديو منشور على موقع المنظمة الوطنية للمجاهدين، ” نعيمة صالحي تعدت كل الحدود” مضيفا ” أصبحت تعدت على   الناس وسكان على بعض نواحي البلاد، وهذا ما يؤكد بأنها ليست في كامل قواها العقلية ما يوجب عليها التوجه نحو مستشفى الأمراض العقلية فرانس فانون، خاصة وأنها لن تتوقف وستواصل إهانتها للجميع”

وفي السياق فند المتحدث رفع دعوى قضائية ضد نعيمة صالحي، بعدما أهانت المجاهدة الايقونة جميلة بوحيرد، موضحا في هذا السياق “الخبر  ليس صحيحا ومن صرح  به لا يمثل المنظمة في شيء” .

وفيما يخص المسجونين في قضية رفع الراية الأمازيغية ، دعا الأمين العام بالنيابة للمنظمة الوطنية للمجاهدين، للتعامل معهم برحمة لأنهم لم يرتكبوا جريمة يستحقون السجن لأجلها،

ورفض المجاهد محند واعمر بن الحاج، التعليق على الفترة التي يجب أن يقضيها رئيس الدولة عبد القادر بن صالح في قصر الجمهورية، موضحا ” لسنا  حقوقيين ولا خبراء في الدستور ولكن يجب على الدولة أن تبقى مستمرة ومؤسساتها واقفة”.

 

 

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق