الحدث

الكلمة الكاملة للفريق السعيد شنقريحة

أكد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة، أن إنجاح الاستفتاء الشعبي على مشروع الدستور يستدعي منا كجزائريين التحلي أكثر من أي وقت مضى، بنكران الذات وتحكيم صوت العقل وترجيح كفة المنطق السليم والمتزن.

وقال الفريق شنقريحة في كلمة توجيهية ألقاها اليوم خلال زيارته للناحية العسكرية الرابعة بورقلة اليوم: “إن إنجاح هذا الموعد الهام المتمثل في الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور، يستدعي منا كجزائريين التحلي أكثر من أي وقت مضى، بنكران الذات وتحكيم صوت العقل وترجيح كفة المنطق السليم والمتزن، بعيداً عن تغليب المصالح الشخصية الضيقة، فلا مصلحة تسمو فوق مصلحة الوطن”.

وأضاف رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي: “إن بلوغ ما نصبوا إليه جميعاً، من استقرار دائم لوطننا وخير عميم لمجتمعنا، ليس ببعيد علينا كجزائريين، فإذا خلصت النوايا وصدقت الإرادات وشُحذت العزائم والهمم، فلا عائق يقف أمام مسيرة الجزائر الجديدة، ولنا في تاريخنا المجيد كل الدروس وكل العبر، التي لابد أن نستلهم وننهل منها اليوم وغدا، لنعيد بلادنا إلى سكتها الصحيحة، بتكاتفنا وتضافر جهودنا جميعا، لتواصل من جديد شق طريقها بثبات على مسار بناء جزائر قوية، آمنة ومتطورة”.

وفي سياق مغاير، أسدى الفريق جملة من التعليمات والتوجيهات التي تصب في مجملها على ضرورة التحلي بالمزيد من الحيطة والحذر وتشديد الإجراءات والتدابير لحماية الحدود الجنوبية الشرقية للبلاد، والسهر على جاهزية الوحدات لمواجهة أي طارئ مهما كان نوعه أو مصدره.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق