الحدث

الفريق شنقريحة: الجيش الوطني قادر على أداء الأمانة وصون الوديعة

عقد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق السعيد شنقريحة اليوم اجتماع عمل مع الإطارات على مستوى مقر وزارة الدفاع الوطني. ويندرج الاجتماع في إطار إجراء تقييم لما تم إنجازه خلال العام المنصرم.

وحضر الاجتماع كل من الأمين العام بوزارة الدفاع الوطني وقادة القوات ورؤساء الدوائر، والمراقب العام للجيش والمديرين ورؤساء المصالح المركزية بالوزارة.

ونقل رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي تحيات وتقدير رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني إلى كافة أفراد الجيش الوطني الشعبي على الجهود المبذولة في سبيل توفير موجبات الأمن والسكينة في كافة ربوع الوطن.

كما أكد شنقريحة في كلمته أمام الإطارات، أن التحديات عظيمة وخطيرة تتطلب منا جميعا أن نرتقي إلى مستوى عظمة الجزائر، معربا عن يقينه التام أن الجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الوطني وبحكم خبرته الطويلة قادر على أداء الأمانة وصون الوديعة وأن يكون في مستوى الثقة التي وشحه بها شعبنا العظيم.

ونقل شنقريحة حرصه الشديد منذ حظي بثقة رئيس الجمهورية وتولى مهام رئاسة الأركان العام الماضي على تحديد خارطة طريق واضحة، مؤكدا بالقول: “عملت على ترسيخ معالمها، في أذهان مختلف المسؤولين وقادة الوحدات، خلال الزيارات الميدانية التي قمت بها إلى قيادات القوات والنواحي العسكرية، وخلال الاجتماعات مع مختلف الأنساق القيادية”.

وراهن على بناء جيش قوي، عصري،  ومتطور، يكون في مستوى سمعة الجزائر الجديدة، وبإمكانه رفع كافة التحديات وكسب رهانات القرن الواحد والعشرين، جيش فخور بماضيه.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق