الحدثمنوعات

مطالب بإستحداث كتابة دولة لذوي الاحتياجات الخاصة

طالبت الجمعية الجزائرية لذوي الإعاقة من الوزير الأول أحمد أويحيى استحداث كتابة دولة للمعاقين تكريسا لمبدأي التشاركية والتكفل الذاتي بشؤون المعاق.

واعتبرت الجمعية في بيان لها، اليوم، تحوز سبق برس على نسخة منه، أن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان 10 من ديسمبر 1948 كرس مبدأ العدالة والحرية والعيش الكريم للأفراد كمطلب إنساني أجمعت على أحقيته جميع الشرائع واللوائح الأممية، وهذا ما يفرض حسبها تمثيل الفئة في المؤسسات الدستورية الاستشارية التي تم إيجادها بموجب التعديل الدستوري الأخير كالمجلس الأعلى لحقوق الإنسان وكذا المجلس الأعلى للشباب.

كما طالبت ذات الجمعية أن يكون لذوي الحاجيات الخاصة تمثيل في الثلث الرئاسي لمجلس الأمة مع كل تجديد، رافضة التمييز والتحييز والإقصاء والتهميش فيما يتعلق بترشيح وتزكية قوائم الترشح للانتخابات عند كل استحقاق.

وقالت في دعوتها للوزير الأول إن “تحقيق هذه الأرضية هو أوفر ضمان لتعبيد الطريق لتحقيق التكفل التام والطبيعي بهذه الفئة الهشة ولهو أيسر واسطة للتفعيل الإيجابي والسلس لترسانة المطالب المتعطلة والحقوق غير المفعلة إلى اليوم”.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق