منوعات

“قاطع الرؤوس” يموت بكورونا في سجن بالمكسيك

أكدت السلطات المكسيكية وفاة تاجر المخدرات الشهير مويسيس إسكاميلا والملقب بـ”قاطع الرؤوس” عن عمر ناهز 45 عاما، إثر بإصابته بفيروس كورونا المستجد.

وكان إسكاميلا يقضي عقوبة في السجن مدتها 37 عاما بتهمة الاتجار بالمخدرات والأسلحة، فضلا عن ارتكاب جريمة قتل راح ضحيتها 12 شخصا قطع رؤوسهم في 2008، وفقا لما نشرته هيئة “بي بي سي”.

كما يعد تاجر المخدرات من الأعضاء البارزين في عصابة “لوس زيتاس” وتوفي عقب أسبوع من المعاناة من مشكلات في التنفس بسبب الإصابة بفيروس كورونا، المسبب لمرض “كوفيد – 19”.

وقضى إسكاميلا أكثر من عقد في السجن بعد اتهامه في سلسلة مع عمليات القتل و”قطع الرؤوس”، مما جعل كثيرين يطلقون عليه لقب “الذي لا يرحم”.

 

 

 

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق