ميديا

“سبق برس” تنشر تفاصيل لقاء عثمان عريوات وإدارة التلفزيون

كشف مدير الإنتاج بالتلفزيون العمومي، أحمد صبان، عن برمجة لقاء ثان سيجمع إدارة التلفزيون الجزائري بالفنان القدير، عثمان عريوات،  نهاية الأسبوع الجاري، للنقاش حول موضوع فيلم “سنوات الإشهار” ومطالب عريوات.

وقال صبان، في اتصال هاتفي مع “سبق برس”، اليوم: “الفنان عثمان عريوات قدم الكثير للدراما والسينما لكن للأسف تربطه علاقة مهتزة نوعا ما مع التلفزيون الجزائري منذ سنوات، لقاء الأمس كان مبدئيا حميميا بهدف استرجاع العلاقة معه، في محاولة منا لإعادته إلى الساحة الفنية خصوصا وأن هناك مطالب جماهيرية كبيرة عليه”.

وأضاف في ذات الصدد: “خلال اللقاء اتفقنا على فتح ملف “سنوات الإشهار” وقد طالب بمبلغ مالي وتناقشنا حول ما صرف وما لم يصرف، لكن كما يعلم الجميع فإن العمل يعود سنة 2002 وقد مرت عليه سنوات طويلة والفصل فيه لن يكون بهذه السهولة”.

وباعتبار أن سنوات الإشهار كان مثار جدل وتحفظ من قبل وزارة الثقافة التي دعت إلى قص بعض لقطاته، علق أحمد صبان على الوضع، قائلا: “سنوات الإشهار عمل مشترك بين التلفزيون الجزائري ووزارة الثقافة، نحترم الفنان عريوات وما يكتبه ويقدمه، لسنا مؤسسة رقابة، ما يهمنا حاليا هو عودته للساحة الفنية ولجمهوره الذي يعتبره علامة مميزة، وحتى إذا لم نصل إلى إتفاق بخصوص الفيلم فإننا نأمل رؤيته مجددا في الشاشة تلبية لطلب جمهوره العريض”.

واستقبل المدير العام للتلفزيون الجزائري، سليم رباحي، أمس، الممثل الفكاهي عريوات قصد إيجاد حل نهائي لاشكال العمل الفني “سنوات الاشهار”، الذي يعد آخر عمل له قام بتصويره ما بين الجزائر وفرنسا بداية سنة 2002 والذي ظل حبيس الأدراج.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق