ميديا

تجنيد الإعلام العمومي لشرح مشروع الدستور

أكد وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، اليوم الأحد، على أهمية دور وسائل الإعلام في شرح وتبسيط مواد الدستور الجديد الذي سيعرض للاستفتاء الشعبي يوم 1 نوفمبر.

ودعا الوزير بلحيمر خلال اجتماعه حضره رئيس سلطة ضبط السمعي البصري، مسؤولي وكالة الأنباء الجزائرية، الوكالة الوطنية للاشهار، المؤسسة العمومية للتلفزيون الجزائري، المؤسسة الوطنية للإذاعة المسموعة والمؤسسة العمومية للبث الإذاعي والتلفزي، المركز الدولي للصحافة والمركز الوطني للوثائق والصحافة والصورة والاعلام إلى شرح وتفسير محاور مشروع الدستور للمواطن من خلال حملة إعلامية واسعة النطاق باستخدام كافة الوسائل عبر تقنية الفيديو دون نسيان استغلال شبكة الأنترنت خاصة المواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي بمشاركة الخبراء والجامعيين المختصين في القانون الدستوري.

وأشار المتحدث إلى إمكانية الإستعانة في الترويج لمشروع الدستور بالحركة الجمعوية الوطنية المتكونة من شباب متحكم في تكنولوجيات الإعلام والاتصال.

كما أبرز أهمية مشاركة جميع القوى الفاعلة من مجتمع مدني، نقابات، أرباب عمل وأحزاب سياسية في العملية من أجل التحسيس بالتحديات السياسية للموعد الانتخابي المقرر في 1 نوفمبر المقبل.

وفي ذات الصدد، ذكر وزير الاتصال بإرادة الرئيس تبون في تشجيع دور المجتمع المدني وتعزيز أواصره مع مؤسسات الدولة، وذلك في إطار الديمقراطية التشاركية خدمة للوطن.

.

متعلقات

تعليق واحد

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: