حواراتريبورتاج

توفيق مزهود والي عنابة لـ ” سبق برس”: مقتل الطالب الزيمبابوي حادث معزول وسيناريو الفيضان لن يتكرر

اعتبر والي عنابة، توفيق مزهود، مقتل الطالب الزيمبابوي ” حادثا منعزولا وفعل فردي” مركدا أنها لا تعبر إطلاقا عن طبيعة الشعب الجزائري المضياف والمتضامن مع إخوانه الأفارقة.
وأضاف مزهود في اتصال مع ” سبق برس” أنه التقى بوفد يمثل الطلبة الأفارقة في اجتماع مطول بمقر الولاية تمخض عنه إلغاء هؤلاء لتظاهرة ضخمة كانوا يحضرون للقيام بها بالتنسيق مع نظرائهم في عدة ولايات، بعد إقتناعهم بقدرة مصالح الأمن في الوصول إلى للمجرمين وتقديمهم للعدالة، بالإصافة إلى تأكيدهم أن الحادث المؤسف اا يمكم أن يقطع متانة الروابط التاريخية التي تجمع الجزائر ببقية الدول الإفريقية.
وبخصوص الفيضانات الأخيرة التي ضربت ولاية عنابة كشف الوالي أن مصالحه تلقت غلافا ماليا بقيمة 620 مليار سنيتم منها 325 مليار موجها لمعالجة النقاط السوداء في الولاية قبيل السيول التي اجتاحت الولاية وتم توجيهها للتعامل مع الوضع وشدد مزهود أن سيناريو الفيضان لن يتكرر في عنابة حيث سيتم صرف الغلاف المالي في إعادة تهيئة وجه مدينة عنابة و إعادة رونقها وجمالها.
وبخصوص قطاع السكن قال مزهود إن مصالحه طلبت تسجيل مشروع انجاز 15 ألف وحدة سكنية بولاية عنابة بغية القضاء نهائيا على البيوت القصديرية التي تشوه وجه المدنية و تساهم في خلق اضطرابات تمس بالسلم الاجتماعي، مضيفا أنه في حال الاستجابة لهذا الطلب ستعرف ولاية عنابة نقلة نوعية في مجال العمران وجمالية المدينة كما ستسمح باسترجاع أوعية عقارية ضخمة سيتم توجيهها للاستثمار بهدف خلق مزيد من الثروة. وتفعيل العملية التنموية.
وأشاد المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي لولاية عنابة بزيارة الوفد الوزاري الأخيرة لعنابة على رأسهم وزير الداخلية وتفقدهم للأحياء القصديرية رغم سوء الأحوال الجوية في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ الولاية مؤكدا أنه كان لها كبير الأثر في تعزيز الاستقرار.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق