كشفت المنظمة الجزائرية لحماية وإرشاد المستهلك ومحيطه “أبوس”، عن النتائج الأولية للتحقيق الذي قامت به على خلفية تداول صور لفاكهة إجاص ملونة بملون أحمر.

وحسب منشور للمنظمة في صفحتها على موقع “فايسبوك”، فإن السبب يعود لاستعمال التجار لورق جديد لتوضيب الفاكهة في الصناديق ذو لون أحمر، حيث أن نوعية الورق الخشنة تمتص ماء الفاكهة وتتفاعل معها فتعطيها ذلك الإحمرار.

وعلى ضوء النتائج التي توصلت إليها، فندت المنظمة فرضية تعمد التجار صبغ الإجاص لبيع على أساس أنه طازج، داعية الجهات المختصة للتأكد من أن اللون المكتسب من الورق الجديد لا يؤثر على سلامة الفاكهة الغذائي.