أخبار هامة

الوالي بشير فريك ينتظر تعيينه في منصب هام

من المنتظر أن يتم تعيين الوالي السابق بشير فريك في منصب هام  بعد سنوات من مغادرته السجن بتهم خطيرة.

ورجح مصدر مطلع لـ” سبق برس” أن يتم تعيين فريك في منصب مستشار لدى جهة سيادية كبيرة دون أن يحددها، ويتمتع فريك بخبرة كبيرة في العمل الإداري حيث شغل منصب والي في مناطق إستراتيجية منها عنابة ووهران في التسعينات، قبل أن يحال على التقاعد ثم يدخل السجن في قضية الكوكايين الشهيرة التي فجرها قاده هزيل سنة 2001، حيث خسر كل الامتيازات التي كانت يتحصل عليها من تقاعده، وهو ما جعل المصدر يفسر قرار التعيين في حال صدوره بنية السلطات العليا إعادة الاعتبار للرجل.

غير أن الشيء الملفت في التطور الذي قد يطرأ على مسار أحد أشهر ولاة الجزائر المستقلة كون التعيين المفترض يأتي في أعقاب هجمات قادها الوالي فريك ضد بعض الجنرالات المتقاعدين في المؤسسة العسكرية الذين اتهمهم بالوقوف وراء إدخاله للسجن.

ونشر فريك كتبا فضح فيها الضغوط التي كان يتعرض لها الولاة من قبل المؤسسة العسكرية في العشرية السوداء، كما أنه شن هجوما مركزا على قائد الاستخبارات السابق الجنرال توفيق وبعض مساعديه في حصص تلفزيونية في المدة الأخيرة.

وتجدر الإشارة أن الرئيس بوتفليقة سبق وأن عين المنسق الأمني الحالي بشير طرطاق  في منصب مستشار بعد إحالته على التقاعد بإقتراح من مدير دارة الأمن والاستعلامات الجنرال توفيق وقتها، وهو ما يعزز فرضية إستدعاء فريك لمهمة جديدة للاستفادة من خبرته خصوصا بعد إحالة توفيق على التقاعد قبل أشهر وإعادة هيكلة الاستخبارات التي طالما انتقدها فريك في تصريحاته وكتاباته.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق