كشف رئيس جمعية حماية المستهلك، مصطفى زبدي، أن عدد ضحايا تحايل مؤسسة اتصالات الجزائر على زبائنها يتجاوز 1 مليون مشترك بعد قرار رفع أسعار خدمة الجيل الرابع.

وفي اتصال مع سبق برس، قال زيدي إنه قرر رفع دعوى قضائية ضد اتصالات الجزائر لخرقها حقوق المواطن، حيث أن ذات المؤسسة خرقت بنود العقد المبرم مع زبائنها أين تم إحداث تغيير على شروط التعاقد لمشتركي الجيل الرابع 4G،  وتم إلغاء اشتراك 1000 دج، خاصية التدفق اللا محدود وتحويلها الى اشتراك 3500 دج، دون إعلام المستهلكين عن هذا التغيير.

وفي السياق ذاته، أوضح زبدي، أنه القضية أخذت أبعاد مهمة في الساحة التجارية، خاصة وأن الأمر يخص قرابة مليون مشترك، مشيرا الى أن مؤسسة اتصالات الجزائر، رفضت إيجاد حلول للمشكلة ضاربة عرض الحائط وساطة جمعية حماية المستهلك مما استدعى رفع دعوى قضائية ضدها لحماية حقوق المواطن.