اقتصاد

ولد قدور يدشن أنبوب لنقل 10 مليون طن من الغاز المسال

دشنّ اليوم، الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك، عبد المومن ولد قدور، رسميا محطة ضخ على مستوى حوض الحمراء بحاسي مسعود، الذي يندرج في إطار نظام النقل عبر القنوات.
وبلغت التكلفة المالية لإنجاز المحطة التي تقدر قدرتها بـ 10.2 مليون طن في السنة، ما يفوق 7.7 مليار دينار، بينما تهدف إلى تحسين نقل غاز البترول المميع “جب بي أل”، نحو الشمال لاسيما محطة أرزيو، كما ساهمت مشروع انجاز المحطة في خلق أكثر من 600 منصب عمل، من بينها 310 عامل من ولاية ورقلة والبقية من ولايات أخرى.
ومن جهة أخرى، وقف الرئيس المدير العام على سير أشغال إنجاز محطة الضخ للمحروقات “أش بي 1″ ” أو بي 1″، لنقل البترول بقدرة تصل إلى 14 مليار  من حوض الحمراء إلى غاية الشمال وولاية بجاية على وجه الخصوص، في سياق التصدير نحو الخارج، بالإضافة إلى منطقة الوسط لاسيما محطة التكرير في العاصمة.
وقد بلغت التكلفة المالية للمشروع المنجز من قبل شركة صينية أزيد من 11 مليار دينار، على أن يسلم في شهر ديسمبر 2018، فيما سجل المسؤول الأول على سوناطراك تأخر في تسليم المشروع يقدر بشهرين.
بالموازاة مع ذلك، أكد ولد قدور على أخذ انشغالات عمال المجمع البالغ عددهم 40 ألف بعين الاعتبار، وقال إنّ الهدفين الأساسين الذين نعمل عليهما هما تحسين حياة العمال، وتطوير أداء المؤسسة لبلوغ مستوى المؤسسات البترولية الدولية، كونه اشار إلى أنّ الكثير يبقى للقيام به.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق