اقتصاد

شركة “كونيناف” لتأمين نشاط سوناطراك

لا يزال مجمع سوناطراك يتعامل مع شركة “سوكور” وهو أحد فروع مجمع “كو جي سي” المتخصص في أشغال الهندسة المدنية، والذي تملكه عائلة كونيناف المتابعين في عدة قضايا فساد وتم إيداع ثلاثة منهم الحبس المؤقت  رفقة عدة وزراء ومسؤولين سابقين.

وحسبما كشفته مصادر مطلعة لـ”سبق برس” فإنّ شركة “سوكور” المتخصصة في مجال الأمن، لا تزال تقوم بمهام تأمين حيث تحصلت في وقت سابق على صفقة كبيرة لتأمين نشاط الشركة الوطنية للأشغال البترولية الكبرى ” ENGTP “، أحد فروع مجمع سوناطراك، حيث يتعلق الأمر بصفقة لتأمين وحراسة ومرافقة المواد الطاقوية الحساسة في منطقة إن أمناس.

ويثير مواصلة نشاط الشركة التابعة لمجمع “كو جي سي” المتهم في العديد من القضايا ذات العلاقة بالفساد، في مجال حساس جدا على غرار أمن وحراسة المنشآت والنشاطات البترولية لمجمع سوناطراك والفروع التابعة له العديد من نقاط الاستفهام، لاسيما في ظل التوجهات الجديدة التي تتبناها السلطات العمومية، من خلال إقامة القطيعة مع ممارسات العهد السابق والشركات المحسوبة على ما اصطلح على تسميتها بـ”العصابة”.

وكانت شركة “كو جي سي” المنشأة سنة 1971 قد عرفت قفز كبيرة في الحصول على الصفقات العمومية، في مجال الهندسة المدنية، على حساب الشركات المنافس، منذ سنة 1999 تزامنا مع وصول الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة إلى سدة الحكم، بينما صاحب هذه الفترة تسجيل أسعار المحروقات مستويات عالية جدا في البورصة العالمية، دفع نشاط الشركات البترولية للانتعاش، الأمر الذي كان وراء تحقيق هذه الشركة مكاسب كبيرة في ظرف بضعة سنوات، وتحول ماليكها (عائلة كونيناف)، إلى أحد أغنى أغنياء الجزائر.

متعلقات

‫2 تعليقات

  1. قلنا لكم و مازال نقول ان عبد المجيد بوتفليقة مازال في الحكم

  2. وكانت شركة “كو جي سي” المنشأة سنة 1971 قد عرفت قفز كبيرة في الحصول على الصفقات العمومية، في مجال الهندسة المدنية.

    لكن لن تشاهد في الشارع اي عتاد يحمل اسم و شعار هذه الشركة بكل بساطة لانه غير موجود، هذه الشركة تقوم بالانجاز عن طريق المناولة ل 100 ب 100 من الاشغال في خرق واضح لقانون الصفقات العمومية، مقر و سجل تجاري و قروض من رزق الشعب و مشاريع بطرق غير قانونية، و لتذهب المؤسسات العمومية العريقة الى جهنم فهي مبرمجة للتنازل عنها لمثل هؤلاء بتواطئ مسييريها المنصبين خصيصا للقيام بهذه المهمة و الذين ما زالوا في المناصب و يحاولون اعادة التموقع، انهم اخطر من كوجيسي.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: