اقتصاد

ربراب: لا أحد يستطيع إيقاف شعب أراد حريته!

قال رجل الأعمال ومالك مجمع “سيفيتال”، اسعد ربراب، إنه الشعوب التي أرادت حريتها لا يمكن لأحد ايقافها.

وكتب ربراب في حسابه الرسمي عبر موقع “تويتر”، اليوم، “لاشيء ولا أحد يستطيع إيقاف شعب أراد حريته”، وهي العبارة التي نشرها مرفقة بفيديو يظم مشاهد مقارنة لمسيرات عيد النصر 1962 والمظاهرات التي انطلقت شرارتها يوم 22 فيفري المنصرم.

وعرف على رجل الأعمال الجزائري، مساندته للحراك الشعبي ومطالبه التي وصفها دوما بالمشروعة على رأسها تغيير النظام.

 

متعلقات

‫4 تعليقات

  1. علينا أن نكون حذرين دوما ؛ فإنّا على يقين – من خلال الملاحظة وربط الوقائع القريبة والبعيدة بعضها ببعض – أن ّ فريقا من رجال الأعمال يمثل الخصم المقابل لعصابة اللائذين بالسلطة ، يستثمر في الحراك ، ليقاول له مستقبلا في مشاريعه، ورأسماليته. فلا أعتقد ان ذاكرة المواطن قصيرة إلى حدّ تنسى معه كيف مثلا استفاد -تحت غطاء رئيس حكومة نافذ وقوي -من جزء كبير من ميناء مدينة عريقة ليقيم عليها مشاريعه الاستشمارية.

  2. الشعب لا يريد حريته فقط يا سيد ربراب لأنه لا ينتظرك أنت لتتحدث عن حريته.. الشعب يريد استرجاع أمواله التي أخذت جزءا مهما منها باسم نفس السلطة التي تناهضها الآن؟؟؟

  3. نعم يا سي ربراب لا شيء و لا احد يستطيع إيقاف شعب أراد حريته من الدولة العميقة التي تمثلها أنت و ميس ثمورثيك n’est ce pas…… !!!!!!

  4. أعطى ألحرية ألى ألعمأل ألذين يشتغلون في مجمعك أولأن ثم تكلأم عن حرية ألشعب, أتوجد نقآبة عمآل كآمل مجمعك لأنك تمآرس ألقمع

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: