اقتصاد

بولنوار يطالب الحكومة برفع الحظر عن استيراد اللحوم

دعا رئيس جمعية التجار والحرفيين الطاهر بولنوار، الحكومة لفتح الاستيراد المؤقت للحوم والفواكه الجافة، وذلك على إثر تزايد الطلب عليها في شهر رمضان الكريم.

وبعث بولنوار اليوم خلال الندوة الصحفية التي عقدها في مقر جمعيته، إشارات تطمين للمستهلكين بتأكيده أن الخضر والفواكه والمواد الغذائية لن تمسها الندرة خلال شهر رمضان المقبل وستكون متوفرة بالكميات الضرورية وسيتم توزيعها على الأسواق المحلية قبل حلول الشهر الكريم.

وتوقع ذات المصدر تسويق ما يقارب 80 ألف طن من اللحوم خلال رمضان المبارك، مؤكدا أن هذه النسبة عادية بسبب خصوصية الفترة، وكذا رغبة الجزائريين في استهلاك هذا النوع من المنتجات.

وطالب بولنوار من الحكومة منح رخص استثنائية لإستيراد اللحوم بالتزامن مع  إعلان وزير التجارة الجديد السعيد بوجلاب الشروع في مراجعة قائمة المواد الممنوعة من الإستيراد.

أما فيما يخص الخضر والفواكه فقال رئيس جمعية التجار والحرفيين إنه من المحتمل أن يستهلك الجزائريون ما يقارب 10 ملايين قنطار، مؤكدا بأن أسواق الجملة والتجزئة ستعمل بشكل عادي عبر كل التراب الوطني، تفاديا منها لأي طارئ قد يقع خلال رمضان.

بالمقابل لم يستبعد ارتفاعا جزئيا للأسعار في الأيام الأولى من الشهر الكريم، على اعتبار أن الطلب يكون كبيرا على المنتجات.

و أشار المتحدث إلى وجود 20 ألف مخبزة على المستوى الوطني تعمل بشكل دائم في رمضان، وهذا توازيا مع المطاعم التي لن تتوقف عن النشاط هي الأخرى في ذات الفترة.

 

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق