اقتصاد

الجزائر من أكبر البلدان استهلاكا للأكياس البلاستيكية في العالم

أدرجت الجزائر ضمن خمس بلدان الأكثر استهلاكا للأكياس البلاستيكية في العالم بما يقرب 7 مليارات دينار سنويا،  حيث يتم التخلص ما بين 60 إلى 80 بالمائة من النفايات البلاستيكية في الوسط البحري بسبب غياب نشاط الرسكلة.

وأشار الأمين العام لجمعية مصنعي الأنابيب البلاستيكية، أحمد شوقي بوزياني، في مداخلة له خلال يوم اعلامي نظمته الغرفة الجزائرية الالمانية للتجارة والصناعة إلى عدم وجود صناعة للرسكلة في الجزائر، وهو يفقد البلاد عائدات مليارات الدينارات سنوي.

وأضاف المتحدث في النشاط الذي يأتي تحضيرا للصالون الدولي للبلاستيك والمطاط الذي سينظم في مدينة دوسلدورف (ألمانيا) من 16 الى 23 أكتوبر 2019، قال بوزياني: “النقص في نشاط الرسكلة يسبب لنا خسائر لا تقل عن 8 مليارات دينار سنويا، علما انّ الجزائر تعد خامس مستهلك عالمي للأكياس البلاستيكية بعد الولايات المتحدة الأمريكية والمغرب وفرنسا وأستراليا، بما يتراوح ما بين 6.5 إلى 7 مليار كيس في السنة.

وتأسف بوزياني لكون أسهل وسيلة للتخلص من هذه النفايات هي رميها في الوسط الطبيعي أو البحري في وقت كان بالإمكان رسكلتها عن طريق عمليات بسيطة، مثل الطحن أو الصهر أو الحقن، للحصول على مواد جديدة (المواد العازلة، آجر البناء، الألواح، البلاط أو الأثاث)، يوضح هذا المهني المحترف، وفي 2018 ، استوردت الجزائر، التي تعتبر منتج هام للبترول والغاز، ما قيمته 2 مليار دولار من البلاستيك الخام ، وهو ما يمثل 95 بالمائة من الحاجيات الوطنية، وبالتالي فهي تعد ثاني أكبر مستورد لهذه المواد في إفريقيا والشرق الأوسط، وتعتبر السعودية والصين من أهم و أبرز الدول الممونة بهذه المواد الأولية.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق