اقتصاد

الجزائريون سحبوا أزيد من 340 مليار دينار في رمضان

سحب الجزائريون 340.7 مليار دينار من بريد الجزائر بمتوسط يومي 10.9 مليار دينار، كما سجلت ذروة 28 مليار دينار يوم 21 ماي الجاري خلال شهر رمضان المنقضي.

وأفاد بيان لبريد الجزائر اليوم الخميس أن “الشبكة البريدية عرفت خلال الفترة من 24 أفريل إلى 23 ماي 2020 حالة استثنائية جراء التدابير الوقائية للحجر الصحي”، مبرزا حرص المؤسسة على ضمان توفر عام للشبكة البريدية خلال هذه الفترة حيث تمكن من تحقيق نسبة قدرت بحوالي 97.3٪، وهو ما يمثل متوسط عدد مكاتب البريد التي فتحت شبابيكها للزبائن بصفة مستمرة واعتمدت في نشاطها على درجة عالية من التحكم التقني بفضل إعادة تهيئة و هندسة شبكة المؤسسة وكذا زيادة ربط المكاتب البريدية بالأنترنيت ورفع سرعة تدفقها إلى 02 ميغا منذ سنة 2019.

وأحصى بريد الجزائر 86،081،712 معاملة بمتوسط 3،443،268 معاملة في اليوم وبذروة 6،277،161 معاملة، مسجلة خلال يوم 20 ماي 2020.

من جهة أخرى، أسهمت مكاتب البريد المتنقلة بشكل فعال في الحد من الضغط على شبابيك المكاتب البريدية والشبابيك الآلية للأموال، وخاصة في المدن الكبرى، و التي نشطت مع مراعاة احترام مسافة التباعد المفروضة خلال هذه الفترة، حيث تم تسجيل ما يعادل 154،385 عملية سحب عبر 57 مكتب بريدي متنقل مقابل 7،275 عملية أجريت على مستوى 18 مكتب متنقل في السنة الماضية أي 2019 -حسب البيان-.

وأشار المصدر ذاته إلى أن “النتائج المرضية التي حققتها المؤسسة خلال هذه الفترة ذات التوافد الكبير، مرجعها والفضل في تسجيلها يعود خصوصا للالتزام الصارم واحترام مواقيت فتح وعمل المكاتب البريدية، بما في ذلك خلال أيام “الجمعة” عندما قررت المؤسسة فتح شبابيكها للسماح للمواطنين بسحب أجورهم والمعاشات عشية شهر رمضان وعيد الفطر”.

من جهة أخرى، أكد بريد الجزائر التزامه بأداء دوره الاجتماعي، إذ أعطى دفعا هاما لعملية التضامن 2020 التي استفاد منها ما لا يقل عن 1،678،777 مستفيد بمبلغ إجمالي يقدر بـ 16.615.880.231.90 دج من المساعدات المالية.

كما أشادت المؤسسة بالجهود المبذولة والتزام موظفيها الذين يؤدون مهامهم، كما هو الحال دائمًا، بتفان كبير سعيا لتحقيق الأهداف التي وضعتها مؤسستهم وتحقيق أحسن النتائج.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق