الحدث

نقابات التربية تطالب بإعادة امتحانات البكالوريا المسربة

طالبت العديد من النقابات المستقلة اليوم بإعادة امتحانات البكالوريا في المواد المسربة بعد رمضان.

و قال الصادق دزيري، رئيس الإتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين , في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية أن نقابته ستقترح في الاجتماع التقييمي لبكالوريا 2016 , إعادة إجراء البكالوريا في المواد التي تم تسريب مواضيعها عبر صفحات التواصل الاجتماعي قبل موعد إجراء الامتحان.

و بدورها اقترحت النقابة المستقلة لعمال التربية والتكوين, على لسان أمينها العام بوعلام عمورة “إعادة الإمتحان في المواد التي تم تسريبها و بالمناطق التي ثبت فيها الغش و التسريب بشكل جماعي للمواضيع”.كما اقترح اجراء دورة استثنائية للبكالوريا في شهر جويلية المقبل ,و ذلك مباشرة بعد عيد الفطر المبارك.

وأدانت معظم النقابات عمليات الغش و تسريب المواضيع في البكالوريا مطالبة الوزارة بكشف نتائج الحقيق و تسليط عقوبات شديدة على مرتكبيه.

و اعتبر فرحات شابخ الامين العام للإتحادية الوطنية لعمال التربية التابعة للإتحاد العام للعمال الجزائريين أن لقاء اليوم تقييمي ,و ستعلن فيه الوزارة من خلال بيان عن الإجراءات التي ستتخذ مستبعدا إعادة تنظيم البكالوريا.

و للاشارة طالب سابقا رئيس الجمعية الوطنية لأولياء التلاميذ احمد خالد بفتح تحقيق في قضية الغش و التسريبات و كذلك تسليط عقوبات قاسية على المتورطين.

المزيد

متعلقات

إغلاق