سياسة

الكتلة البرلمانية للإتحاد تطالب الحكومة بالتحاور مع النقابات المضربة

طالبت المجموعة البرلمانية للاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء، الحكومة بالتدخل العاجل لفتح حوار مباشر مع النقابات المضربة، بعد فشل الوزارات في احتواء الوضع.

ودعت الكتلة في بيان وقعه رئيسها لخضر بن خلاف، اليوم، إلى احترام قوانين الجمهورية والاتفاقات الدولية التي صادقت عليها الجزائر بخصوص الحريات النقابية والفردية والجماعية المكرسة في الدستور الجزائري.

وفي نفس الصدد رفضت المجموعة البرلمانية للإتحاد، الانسياق وراء الأصوات التي تطالب الحكومة باتخاذ إجراءات ردعية عقابية للمضربين، والتي من شأنها تعفين الوضع وتعقيده أكثر حسب نفس البيان.

من جهة أخرى، ثمنت ذات المجموعة النيابية، لقاء رئيس المجلس الشعبي الوطني، السعيد بوحجة بممثلي الأطباء المقيمين أمس، داعية البرلمان إلى القيام بمهامه الدستورية لحلحلة الوضع الاجتماعي المزري الذي مس مختلف القطاعات.

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق