الحدث

بن غبريت: تلاميذ الجزائر دون المستوى بسبب ضعف الأساتذة

حملت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، الأساتذة مسؤولية ضعف مستوي التلاميذ خاصة في مادة الرياضيات والفهم المكتوب، معترفة بضعف التلميذ بصفة عامة في الحزائر مقارنة مع نظرائهم في العالم.

وشددت نورية بن غبريت اليوم، خلال اشرافها على افتتاح المخطط الوطني للتكوين في قطاع التربية من 2017/ 2020 على ضرورة تكوين الأساتذة والمفتشين وإعداد مرجعية عامة للأسلاك العاملة في القطاع من أجل تفادي الخلط في المهام وتوضيح الأحكام والتنظيمات التي تخص كل عامل.

وأصرت بن غبريت على ضرورة تحسين نوعية التعليم الممنوح لتلاميذ من خلال تحسين تكوين الأساتذة التي أكدت ضعف مستواهم و عدم قدرتهم على نقل المعلومات للتلاميذ بشكل سلسل.

كما أوضحت الوزيرة أن مصالحها وضعت مخطط لتكوين الأساتذة استندت في أساسها على إحصاء الأخطاء المترشحين في الامتحانات الرسمية والذي تم في 21 ولاية عن طريق مراكز الدراسات جامعية جزائرية.

متعلقات

5 آراء على “بن غبريت: تلاميذ الجزائر دون المستوى بسبب ضعف الأساتذة”

  1. هؤلاء الاستاذة لا يملكون حتى اخلاق المهنة يشجعون التلاميذ الغش في الاختبارات و يطلبون منهم احضار الهداية و المأكولات للمدرسة و خاصة في المتوسطات و تعنيف التلاميذ جسديا و معنويا و يحملون التلميذ ما يطيق من الواجبات المنزلية كل يوم يتركونهم وحدهم داخل الاقسام و هن خارجه يدردشن او يهاتفن من يحبن ثم تملى الدروس على التلاميذ أو يقوم احدهم بكتابتها على السبورة كأن الاستذات ملكن زمام الامور و خاصة أمام ضعف الادارة من جميع الاصعدة إنها الرداءة بحذافرها أين الحل ؟؟؟؟؟؟؟

    1. يا أخي أولا أصابع الأيدي ليست متساوية وكل مسؤول أمام خالق فلا تحكم على الجميع
      ثانيا حسن خطك لأنك اعتديت على اللغة العربية
      ثالثا إذا اردت أن تتحدث عن الأستاذ فمهنة التعليم من أقدس المهن لا اظن أن ماقلته صحيح أنت بعيد عن هذه المهنة فلا تتكلم عنها إذا كان عندك مشكل مع الأساتذة حاورهم من حقك أن تسأل عن ابنك في زمن أصبحنا لا نرى الأولياء إلا يوم توزيع المنح المالية في زمن أصبح الولي يحرض إبنه على الأستاذ
      رابعا وحسب كلامك الجزائر بخير كل يقوم بدوره إلا الأستاذ
      وفي الأخير راجع نفسك ولا تتسرع في الحكم

      1. الاستاذ هو الموظف الوحيد الذي يؤدّي دوره على أحسن مايرام ، والدليل على ذلك اتهامه من طرف بعض الاشخاص الذين لا يعرفون من الاستاذ الا اسمه , وإن تمتمت ببنت شفتك لسمعت لولا الاستاذ أجرتك لن تتجاوز 20000دج . هو المنارة التي تنير درب السائرين في المسالك الوعرة ،
        أما تصريح الوزيرة للاستهلاك فقط . أما عن المخطط للتكوين فهو ألعوبة لملء جيوب المشرفين لا أقل ولا أكثر . لن يستفيد منه الاستاذ شيئا فهو مضيعة للوقت أليس 98 من الاساتذة خريجي الجامعات الجزائرية بمستويات مختلفة .
        شكرا أخي صالح رغم أنني لست استاذا

  2. الوزيرة علی حق و خاصة الاساتذة الابتدائي
    مستوی ليسنس ادب لا علاقة لهم مع الرياضيات و لم يدرسو علم النفس اي كيف التعامل مع الطفل ولم يقم بالتربص و يجد نفسه امام 40 تلميذ .
    اعرف اساتذة يدرسو اولادهم في القسم و يبعتوهم لدروس خصوصية اااا

  3. حقيقة أخي كلامك في القمة الأمر الذي أثار حفيظتي هو كلامك على الأولياء أنا لست بأستاذ ولا ولي لتلميذ لكن من الأفضل أن تكون منصفاً وتتكلم على أغلبية أساتذة المتوسط والثانوي الذين يدرسون التدعيم والدروس الخصوصية توازيا مع مهنتهم والذين يقدمون المسائل والتمارينات التي تبرمج في الفروض والامتحانات لتلاميذ التدعيم دون غيرهم لغاية في نفس يعقوب…..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق